المناطق السياحية

المناطق السياحية

الارث التاريخي

المواقع الاثرية والتاريخية تتسم بالتنوع لكن فن الرسم الصخري يحتل الصدارة برصيد 37 موقع من بينها ستة مصنفة كتراث وطني من قبل وزارة الثقافة .و تعرض هذه المواقع لوحات فنية للإنسان والحيوانات المختلفة التي عاشت في فترة ما قبل التاريخ

موقع زكــــــــار

يقع جنوب شرق مقر الولاية على بعد 33 كم وجنوب شرق بلدية زكار على بعد حوالي 02 كم المعروف بتسمية “دير الدقاورين” المكتشف سنة 1907 من طرف القاضي ماون يضم : مخبأ صخري يعرض لوجة فنية رائعة لمشهد صيد ،و جدارية وحيد القرن بالمنظور الجانبي وجدارية المرأة

موقع عيــــن الناقــــة

220px-Djelfa,_1العاشقان الخجولان

يقع جنوب شرق مقر الولاية على بعد 33 كم جنوب شرق بلدية المجبارة على بعد حوالي 18 كم المعروف بتسمية عين الناقة المكتشف سنة 1965 من طرف السيد لوتيلو ،المكون من 05 جداريات منها:

زوجا الجاموس العتيق ،العاشقان الخجولان

موقع سيــدي بـــوبكــــر

200px-Hadjra_Sidi_Boubakeurحجرة سيدي بوبكريقع جنوب غرب مقر الولاية على بعد 38 كم شمال غرب بلدية عين الابل على بعد حولي 18 كم المعروف بتسمية المزار المكتشف سنة 1956 من طرف الاب دوفيلاري والسيد برافيل وهو عباة عن جدارية صخرية كبيرة على شكل فطر تحمل نقوش صخرية على واجهاتها الاربعة:

حمل ذا القرص المستديرة ، شخص ذا رأس مستديرة يلبس سترة ، فيل ، كبش ، احصنة ، كلاب ، نعامة

موقع خنــــــق الهـــــــلال

يقع جنوب غرب مقر الولاية على بعد 38 كم .، شمال غرب بلدية عين الابل على بعد حوالي 21 كم ، المعروف بتسمية خنيق قيلان المكتشف سنة 1966 من طرف الاب دوفيلاري والسيد برافيل.

وهو عبارة عن جدارية صخرية عمودية كبيرة تحمل نقوش لمجموعة من الحيوانات : الجاموس العتيق ، حمل ذا قرص مستديرة يحمل عقدا على رقبته ، أسد كبير الحجم ، فيل

موقع المعالـــــم الجنائزيـــــة كـــاف الدشــرة

المعروف ببنيان الجهلاء على بعد 07 كم شمال غرب عاصمة الولاية ، على بعد 02 كم غرب الطريق الوطني رقم 01 ، وعلى ارتفاع 19 متر .اكتشف سنة 1884 من طرف فرقة عسكرية تابعة للجيش العسكري عن طريق الصدفة ، ويحتوي على 35 معلم جنائزي .موزعة كالتالي

-27 دولمان -05 فضاءات جنائزية -01 جثوة ذات صندوق -02 جثوة بسيطة

موقع المعالــــم الجنائزيــــة عيــن لوكاريـــف

المعروف ببنيان الجهلاء على بعد 09 كم شمال غرب عاصمة الولاية ، على بعد 02 كم غرب الطريق الوطني رقم 01 ، وعلى ارتفاع 19 متر

اكتشف سنة 1884 كذلك من طرف فرقة عسكرية .على مساحة تقدر ب : 60000 متر مربع موجه نحو الطاحونة العسكرية القديمة .يحتوى الموقع على 22 معلم جنائزي موزعة كتالي :-01 بازينة -11 جثوة ذات صندوق -03 جثوة ذات فوهة -06 فضاءات جنائزية – 01 جثوة بسيطة

DSC01382 الاطلال الرومانية والقرى البربرية

اضافة للمواقع المصنفة تمتلك المنطقة ابنية عديدة لعصور غابرة في التاريخ كالاطلال الرومانية بمسعد حيث توجد قلعة القائد الروماني ديميدي وقرى بربرية بزكار وعمورة و الحارة بعين الابل ،الساعة الرومانية بعمورة

ابنية شاهدة على التاريخ الحديث

ابنية عديدة محافظة على جوهرها تحكي حقبا قريبة من الزمن بقلب مدينة الجلفة منها “دار البارود” “البريد الرئيسي”،”السوق بوسط المدينة”….” “مسجد البرج” اقدم مسجد بالمدينة ،”مسجد بن دنيدينة ” ،”مسجد احمد بن الشريف ” الذي تحتضنه الساحة المميزة ساحة محمد بوضياف……المسجد العتيد بالشارف ،جامع الراس بمسعد

كل هذا الارث يثير فضولا ويستدعي تجوالا بين هذه اللوحات التاريخية في اطار سياحة ثقافية وتاريخية

الارث الطبيعي

من اهم المواقع الطبيعية التي تعتبر مؤهلات سياحية مميزة

غابـــــة سن البــــــــاء

تعد اهم ثروة غابية للهضاب العليا على المستوى الوطني وتقع على بعد 05 كم غرب مدينة الجلفة وجبل سن الباء هو من أهم جبال أولاد نائل ( ضمن سلسلة الأطلس الصحراوي) كما أن وضعيتها الجغرافية ومساحتها المقدرة ب:19.500 هكتار و أهميتها العلمية و البيئية وتضاريسها ومناخها الجزئي ، تعطي إمكانية إنشاء مجمع طبيعي يمكن من ممارسة الرياضة كمــا أن المساحة النباتية تمثل مكانا جميلا للظل ومكانا هائلا للترفيه و الراحة و الهواء النقي

وتسهم في المحافظة على التوازن الايكولوجي ومكافحة التصحر اضافة الى انتاج كمية هائلة من الحطب،وهي مكان امثل لسياحة التجوال،السياحة الرياضية

OLYMPUS DIGITAL CAMERA

ونظرا للخصوصيات المذكورة فقد تم تحديدها واختبارها وإعلانها كمنطقة للتوسع السياحي بالمرسوم رقم 88/232 المؤرخ 05/11/1988 بمساحة 12,5 هآ ذات ميزة مناخية

واحة النخيــــل بمسعـــــد 

imagesتقع بمحاذاة وادي مسعـد المتواجد بالوديان المغلقة بسلسلة الأطلس الصحراوي التي تشكل حاجزا و الذي يحتوي على سلسلة من الجبال ذات علو متوسط نوعا ما مما يجعل مدينة مسعد منطقة عبور إلى الحافة المتواجدة في الجنوب منه

الزهــــــرز الغــربــــي

يتواجد قرب الطريق الوطني 01 بعلو يصل إلى 820م، يظهر في شكل هضبة طويلة جنوب غرب/شمال –شرق ويحتل مساحة 340 كم2 ، أن شكل هذه الهضبة هو نتيجة لتعامل ثـلاث عمليات انجراف وهي: الذوبان الكيميائي، الحفر عن طريق السيلان و العمق بالانجراف و الرياح.

الكثبـــــان الرملـيـــــة

DSC02668تتواجد على بعد 10كم جنوب حاسي بحبح بتجاه جنوب-غرب/شمال-شرق من جهتي الطــريق الوطني رقم 01، وقد تدعمت بعملية فتح المسالك لتسهيل العبور اليها.

تظهر على شكل حقل للكثبان الرملية و تمثل إحدى المعالم الأكثر أهمية ،تبدوكانها العرق الكبير والتجول فيها مريح كما ان الحمام الرملي يستهوي اي زائر لها ….سحر السياحة الصحراوية في قلب السهوب

حجـــــر الملـــــح :

DSC02791يعد معلم جيوسياحي وثالث جبل ملح في العالم ، يوجد ببلدية عين معبد ويبعد عن مدينة الجلفة بحوالي 30كم شمــــالا و15كم عن هضبة الزهرز ويمثــل حجر الملح إحدى المعالم الأكثر أهمية في ميدان الجيولوجيا فهو عبارة عن تركيبة من الملح الذي يظهر في وسط مكونات القارية الحجرية حيث يمثل في الميدان السياحي متعة للمشاهدة بألوانه المتغيرة من الأصفر إلى الأخضر و البنفسجي وأحيانا إلى الأحمر، مما يعطي خليطا متجانسا وجميلا أين تخرج عيون تشكل شطوطا بيضاء ويصنع سيلان الماء المتشعب زريبة رائعة من الملح …من المشاهد الاكثر سحر جيولوجي واعجوبة طبيعية …ملح صخري على الخريطة السياحية ..يحتضن الوان الطيف حين تتلامس اشعة الشمس بلورات الصخور

تدعم الموقع بعملية فتح المسالك لتسهيل الوصول اليه والتجول في ارجائه العجيبة

منطقـــــة عمــــورة

منطقة تحيط بها جبال وعرة المسالك ،تتخللها بصمات عميقة للديناصورات ،مطلة على منظر خلاب للصحراء والكهوف الرائعة والحدائق المبهرة والشلالات العذبة…تمتزج فيها لوحات طبيعية تستدعي التدبر

مناطق اخرى : جبل بوكحيل ،قطية ،تقرسان ،جبل حواس ،واد الفج بسد رحال ،واد تامديت بمسعد، كثيرة هي المناطق الخلابة الساحرة ،متنوعة :جبال ،غابات ،مساحات خضراء عيون مائية عذبة و شلالات صغيرة مدهشة