التعريف بالمديرية

التعريف بالمديرية

التعريف بمديرية السياحة والصناعة التقليدية:

انشئت مديرية السياحة والصناعة التقليدية لولاية الجلفة تطبيقا للمرسوم التنفيذي رقم 10-257 المؤرخ في 20أكتوبر 2010 المتضمن إنشاء المصالح الخارجية لوزارة السياحة والصناعة التقليدية ويحدد مهامها وتنظيمها .

ويرجع أول إنشاء للمديرية للمرسوم التنفيذي رقم 95-26المؤرخ في 29/0/1995 المتضمن إنشاء المصالح الخارجية لوزارة السياحة والصناعة التقليدية ، حيث أنه قبل هذا التاريخ كانت المديرية عبارة عن مفتشية . وعدل وتمم المرسوم 95-26 بالمرسوم التنفيذي رقم 376-2000 المؤرخ في 22/11/2000 المتضمن إنشاء المصالح الخارجية لوازة السياحة والصناعة التقليدية .

بعد ذلك إنفصلت السياحة عن الصناعة التقليدية …

الصناعة التقليدية بمقتضى المرسوم التنفيذي رقم 03-442 المؤرخ في 29/11/2003 المتضمن إنشاء مصالح خارجية في وزارة المؤسسات الصغيرة و المتوسطة والصناعة التقليدية وتحديد مهامها وتنظيمها .

-أما السياحة ، إنظمت إلى قطاع البيئة وتهيئة الإقليم . و أنشئت مديرية السياحة بموجب المرسوم التنفيذي رقم 05- 216 المؤرخ في 11يونيو 2005 والمتضمن إنشاء مديرية السياحة بالولاية وهذين المرسومين (03-442 و 05-216 ) ألغيت أحكامها بموجب المرسوم المذكور في باديء الأمر (10-257)

المهام المسندة إلى مديرية السياحة والصناعة التقليدية :

حسب المرسوم التنفيذي رقم 10-257 مديرية السياحة والصناعة التقليدية تكلف بمهام يمكن إجمالها في مالي :

1-  في مجال السياحة :

– إعداد مخطط عمل سنوي يتعلق بالنشاطات السياحية والتنمية السياحية

– المبادرة بكل إجراء من شانه إنشاء محيط ملائم ومحفز للتمية المستدامة للنشاطات السياحية المحلية

– السهر على التنمية المستدامة للسياحة من خلال العمل على تثمين القدرات المحلية

– تشجيع بروز عروض سياحية متنوعة وذات نوعية

– تنفيد برامج وتدابير ترفيه وتطوير النشاطات السياحية والحمامات المعدنية وتقويم نتائجها

– جمع وتحليل وتزويد آلية الرصد الاحصائية للقطاع في مجال المعلوماتية والمعطيات الاحصائية حول النشاطــــــــات المرتبطة بالاقتصاد السياحي والحمامات المعدنية وضمان نشرها واعداد الحصائل الثلاثية والسنوية للنشاط السياحي

– المساهمة مع القطاعات المعنية في ترقبة الشراكة الوطنية والأجنبية لاسيما في مجال الاستثمار وتكوين الموارد البشرية

– إدماج النشاطات السياحية ضمن أدوات تهيئة الإقليم والعمران وتثمين مناطق مواقع التوسع السياحي

– توجيه مشاريع الإستثمار السياحي ومتابعتها بالإتصال مع االهيئات المعنية

– السهر على مطابقة النشاطات السياحية وتطبيق القواعد ومقايس الجودة المقررة في هذا المجال ، لتحسين الخدمات السياحية سيما النظافة .حماية الصحة .الامن .

– السهر على تلبية حاجيات المواطنبن وتطلعات السواح في مجال الراحة والإستجمام والترفيه

– ضمان تنفيذ ميزانبة التجهيز والتسير في جانبه السياحي

– ضمان متابعة تنفيذ عمليات الدعم بعنوان صندوق دعم الإستثمار وترقية وجودة النشاطات السياحية

– المشاركة في إعداد وتتنفيذ تمويل النشاطات السياحية بصناديق الجنوب والهضاب العليا

– تنشيط وتأطير المصالح الخارجية والفضاءات الوسيطية والحركة الجمعوية التي تنشط في السياحة على المستوى المحلي

2- في مجال الصناعة التقليدية :

-إعداد مخطط عمل سنوي ومتعدد السنوات يتعلق بتطوير نشاطات الصناعة التقليدية وكذا الحصائل الثلاثية والسنوية وجميع المعطيات الإحصائية وضمان توزيعها .

– المبادرة بكل إجراء من شأنه خلق جو ملائم للتنمية المستدامة لنشاط الصناعة التقلدية .

– المساهمة في حماية تراث الصناعة التقليدية والمحافظة عليه ورد الاعتبار له .

– السهر على تطبيق و إحترام القوانين والتنظيمات والمقاييس والنماذج المتعلقة بالجودة في ميدان الإنتاج وممارسة أنشطة الصناعة التقليدية .

– المشاركة في متابعة تنفيذ عمليات الدعم بعنوان الصندوق الوطني لترقية نشاطات الصناعة التقليدية .

– المشاركة في إعداد وتنفيذ تمويل نشاطات الصناعة التقليدية بصناديق الجنوب والهضاب العليا .

– المشاركة في جهود إدماج نشاطات الصناعة التقليدية في المنظومة الإقتصادية المحلية .

– تدعيم أعمال المنظمات والتجمعات المهنية والجمعيات والفضاءات الوسيطية الناشطة في ميدان الصناعة التقليدية .

– المبادرة بالتحقيقات والدراسات ذات الطابع التقني والإقتصادي والإجتماعي المتعلقة بتقيم الأتنشطة الحرفية .

– تأطير التظاهرات الإقتصادية من أجل ترقيه الصناعة التقليدية والحرف وتنشيطها .

– ضمان تنفيذ ميزانية التجهيز والتسير المسجلة بعنوان الصناعة التقليدية .